Home Dzertic24 كيف ستنتهي كورونا؟

كيف ستنتهي كورونا؟

8 وقت القراءة
0
0
69

بعد أكثر من 18 شهرا من الجائحة، مع التباعد الاجتماعي وارتداء الأقنعة وعمليات الإغلاق، ما يريد الجميع معرفته الآن أكثر من أي شيء آخر هو متى سينتهي كل شيء وكيف سينتهي.

وبينما لا يوجد شيء مؤكد، إلا أن هناك الكثير من الأدلة التي يمكن أن نبني عليها بعض التوقعات الواقعية حول كيفية تقدم الوباء خلال العام المقبل أو نحو ذلك.

وتشير الأدلة الحالية إلى أن SARS-CoV-2، الفيروس التاجي المسبب لمرض “كوفيد-19” موجود ليبقى، وهو استنتاج توصل إليه قبل بضعة أشهر العديد من العلماء الذين يعملون على الفيروس. ولا اللقاحات ولا العدوى الطبيعية ستوقف انتشار الفيروس.
وبينما تقلل اللقاحات من انتقال العدوى، فإنها لا تمنع العدوى بدرجة كافية للقضاء على الفيروس. وحتى قبل وصول متغير دلتا كنا نرىالبعض ممن تلقوا لقاحا مزدوجا يصابون بالفيروس وينشرونه للآخرين. ونظرا لأن اللقاحات أقل فعالية إلى حد ما في مكافحة متحور دلتا مقارنة بأشكال الفيروس الأخرى، فقد زادت احتمالية الإصابة بعد التطعيم.

وتبدأ المناعة ضد العدوى أيضا في التضاؤل ​​بعد فترة من تلقي جرعة اللقاح الثانية. ولأن المناعة ضد العدوى ليست مطلقة ولا دائمة، فإن مناعة القطيع لا يمكن تحقيقها.

وما يعنيه هذا هو أن “كوفيد-19” من المحتمل أن يصبح مستوطنا، مع استقرار معدلات الإصابة اليومية اعتمادا على مقدار المناعة والاختلاط بين السكان.

وتتسبب الفيروسات التاجية البشرية الأخرى في حدوث عدوى متكررة في المتوسط ​​كل ثلاث إلى ست سنوات. وإذا انتهى الأمر بـ SARS-CoV-2 إلى التصرف بنفس الطريقة، فإن هذا يشير إلى أنه في المملكة المتحدة، على سبيل المثال، سيصاب ما بين سدس وثلث السكان، أو ما بين 11 و22 مليونا، كل عام في المتوسط، أو 30 ألفا إلى 60 ألفا في اليوم. لكن هذا ليس مخيفا كما يبدو.

تحميل المزيد من المقالات ذات الصلة
تحميل المزيد من Karim Rabhi
تحميل المزيد في Dzertic24

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد

بلحيمر يرد على ماكرون: السيادة الوطنية لا تقبل المساومة

اكد وزير الاتصال, عمار بلحيمر، هذا الخميس، أن تصريح الرئيس الفرنسي العدائي ضد الجزائر، دلي…